2010/12/06

متلازمة الأمعاء القصيرة short bowel syndrome

Short Bowel Syndrom Diet

نظام غذائى لمتلازمة الأمعاء القصيرة
رموز النظام : Calories-↑Protein-↓Fiber-↓Fat↑
عدد الوجبات : من 6 – 8 وجبات صغيرة فى اليوم
التعليمات :
1-يتم تقسيم الوجبات الأساسية (إفطار –غداء- عشاء) كل وجبة منهم إلى وجبتين أو أكثر بحيث تصبح عدد الوجبات خلال اليوم من 6-8 وجبات صغيرة .
2-تقليل السوائل المتناولة خلال الوجبة الواحدة إلى ما لا يزيد عن ½ كوب فقط لا غير ، لأن كمية المياة الزائدة تدفع الطعام بصورة أسرع  و تؤدى إلى عدم الإستفادة الكاملة من العناصر الغذائية . و لكن يجب الحرص على تناول الماء و السوائل ( خاصة العصائر المخففة بالماء) بكمية كافية ، ما لا يقل عن 8 اكواب فى اليوم على أن يتم تناولها قبل أو بعد الاكل بساعة .
3-يجب الحرص على أن يكون الطعام عالى البروتين ، و يتضمن الطعام دائماً أحد الأصناف الغنية بالبروتين مثل البيض و الزبادى و اللحم و الدجاج و السمك .
4-عدم تناول المشروبات الساخنة جداً و لا الباردة جداً .
5-الحرص على تناول الأطعمة قليلة الالياف مثل : الخبز الابيض ( الشامى ) و الخبز الفينو و البطاطس المسلوقة أو المشوية ، و الارز و المكرونة .
6-تقليل الأطعمة كثيرة الالياف مثل السلطة الخضراء ( خس – جرجير – فجل ) و تناول الخيار و الطماطم بدون قشر و بدون بذر ،و الكوسة بدون قشر و بذر ، و تقليل الفواكة مثل البرتقال و اليوسفى و بذر الجوافة ، و أيضاً تقليل الردة و الخبز السن و الخبز البلدى ، و القمح الكامل ، و كذلك تقليل الاطعمة المكونة للغازات مثل البصل و الكرنب و القنبيط و البقول ( فول – فاصوليا جافة –لوبيا جافة ..) و الذرة .
7-تقليل الاطعمة المحتوية على الأوكسالات : الشاى – القهوة – الكولا – الكاكاو و الشيكولاتة – المكسرات – السبانخ و الخضروات الورقية الداكنة .
8 – عدم تناول اللبن الحليب لإحتمال عدم إمتصاص سكر اللاكتوز جيداً ( lactose Intolerance) و إستبدالة بالزبادى .
9 – تقليل الحلويات المركزة و الدسمة ( الكيك – البسبوسة – الجلاش – الكنافة – الجاتوة و الاطعمة المضاف إليها الكريم شانتية )
10 – تقليل الدهون فى الطعام و أثناء الطهى قدر الإمكان ، و التخلص من دهن اللحم و جلد الدجاج .
11- يحتاج المريض دائماً إلى إضافات من الفيتامينات و المعادن ، و خاصة فيتامين B المركب ، و يجب إستشارة الطبيب المعالج فى هذا الشأن .

2010/10/29

الإصدار الثانى من برنامج جدول تحليل الاطعمة المطور

السلام عليكم

أصدقائى و زملائى الأعزاء

هذا هو الإصدار الثانى من برنامج ( جدول تحليل الأطعمة المطور )

بعد إدخال بعض التعديلات بحيث أصبح يشتمل على طريقة سهلة لإدخال بيانات اطعمة جديدة ، أو تعديل بيانات موجودة بالفعل

و كذلك أصبح بها طريقة لحسابات ال TPN

و إضافة جداول ال glycemic index و ال glycemic load

و كذلك حساب السعرات الحرارية و تقسيمها على البروتين و الكربوهيدرات و الدهون

و تطوير حسابات ال skinfold و تزويدها بالصور التوضيحية

و وضع تفصيل لقوائم المجموعات التبادلية




البرنامج يعمل على اكسيل 2003 و لم يختبر على الإصدارات الأعلى من ذلك

و يجب أولاً تخفيض مستوى الامان فى الاكسيل إلى منخفض

فنفتح برنامج الأكسيل

tools----macro-----security-----low-----ok

ثم بعد هذا يتم فتح البرنامج

أرجو وضع إقتراحات التطوير هنا لكى يصبح برنامج قوى يعمل علية جميع أخصائيين التغذية






2009/11/20

كيف نأكل لحم العيد ؟؟


كيف نأكل لحم العيد ؟؟


هناك بعض المناسبات الدينية و الاجتماعية ، التي تتحول فيها تلك المناسبة ، إلى مناسبة خاصة لتناول الطعام و ننسى الجزء الديني ، أو الإجتماعى الذي نحتفل به أصلاً ، و من هذه المناسبات شهر رمضان و عيد الفطر و عيد الأضحى على سبيل المثال .


و سنتكلم هنا عن عيد الأضحى المبارك ، الذي يترافق معه سلوك تغذوى خطير جداً ، و هو تناول كميات كبيرة من اللحوم و منتجاتها ، و الكبد و الأحشاء الداخلية للحيوانات .


ويتميز عيد الأضحى ببهجة خاصة، حيث يتجمع الأهل و الأحباب حول مائدة واحدة لتناول وجبة لذيذة من اللحوم بأنواعها المختلفة. و سنركز في هذا الموضع على الأطعمة التي يجب تناولها مع اللحوم لتحقيق التداخلات الغذائية المفيدة ، و طرق تخزين اللحم المثلى ، و طرق طهي و شي اللحم الصحيحة .
فهناك تباين غريب بين الحيوانات آكلة العشب و الحيوانات آكلة اللحم ، فالأسود و النمور و ما شابهها تتميز بالقوة و لكنها تتميز بالعصبية و الغضب و الوحشية ، أما الأبقار و الفيلة مثلاً فهي من آكلي العشب و مع ذلك فهي حيوانات وديعة و لكنها قوية أيضاً ، و هذا يجعلنا نتحدث عن تداخل أكل اللحوم مع ارتفاع ضغط الدم و سرعة الانفعال و هياج الأعصاب ، و ضرورة التخلص من جميع مخلفات اللحوم الضارة و تنظيف الجسم منها . و الإنسان هو من آكلي النباتات و اللحوم معاً .
و اللحوم تحتوى على كمية من البروتين ، و قليل من المعادن و الفيتامينات ، و كمية من الدهون التي تسبب عسر الهضم ، لأن دهن اللحم أصعب في الهضم من دهن البيض و اللبن ، و اللحوم وحدها لا تمد الجسم بكل ما يحتاج إلية من عناصر و مكونات غذائية ، لذلك يجب عدم توفر اللحوم يومياً على مائدة الطعام ، فما نحصل علية من اللحم ممكن أن نحصل علية بسهولة من البيض و اللبن و الجبن .


التداخلات الغذائية

لا يوجد توازن بين الطاقة و البروتين في قطعة اللحم ، فمثلاً مع أن لحم الضأن ( نجم نجوم عيد الأضحى ) أسهل هضماً و أكثر دسماً إلا أن محتواة من البروتين أقل فلا يحقق تناوله أي توازن من الطاقة اللازمة للجسم ، و لحم العجل أكثر عسراً في الهضم و أقل بروتيناً و أقل طاقة ، بينما نجد أن اللحم البقرى أسهل هضماً و أكثر بروتيناً و أكثر طاقة ، و مع ذلك لا يمكن تحقيق التوازن المنشود للجسم إلا عند تناول النشويات كالخبز و الأرز و غيرهما .


و من المهم تناول اللحوم مع الخضروات الطازجة و الليمون و البقدونس ، لان ذلك يساعد على امتصاص حديد اللحوم ، و تقليل امتصاص الدهون الضارة بالشرايين . كما أن ألياف الخضروات الطازجة تعمل على امتصاص المواد الضارة الناتجة عن هضم اللحوم و إخراجها من الأمعاء ضمن فضلات الجسم .


و البقدونس يعمل على تنشيط عمل الصفراء و زيادة إفراز العصارة الصفراوية ، مما يؤدى إلى سهولة هضم الدهون المصاحبة للحوم ، كما أن البقدونس يساعد على إفراز حمض اليوريك و يدر البول مما يخلص الجسم من الامونيا الضارة الناتجة عن هضم اللحم .


و في اللحم المطبوخ مع البقول و الخضروات الداكنة الخضراء قد تحدث بعض التداخلات المفيدة نظراً لوجود الكالسيوم في الخضروات الطازجة و البقول، مما يؤدى إلى فك بعض التداخل الذي أدى إلى ارتباط الزنك مع الحديد و ينتج عن هذا التداخل المفيد للكالسيوم توفير نسبة من الزنك الذي تحرر من إرتباطة مع الحديد مما يتيح للجسم فرصة الاستفادة منها .



طهي اللحوم :


أفضل طريقة لطهي اللحم هي السلق و يوضع اللحم في الماء المغلي لكي يحتفظ بجميع مكوناته ، أما إذا وضع في الماء البارد ثم رفع على النار فسيفقد العديد من عناصره الغذائية


ومن الأخطاء الشائعة إضافة الملح إلى اللحم قبل الشى ، و هذا يؤدى على أن يقوم الملح بامتصاص ماء اللحوم و بها نسبة من الحديد ، و بالتالي نفقد جزء من حديد اللحم ذو القيمة الغذائية الهامة .


و كذلك الطهي على البخار من الطرق البديعة لطهي اللحوم لأنها تحفظ للحوم نكهتها و قيمتها الغذائية .


كما أن رشات قليلة من إكليل الجبل أو الروزماري لا تحسن طعم اللحم فقط بل تحمي كذلك من الكثير من المواد المؤدية إلى نشوء السرطان فيه وخاصة أثناء شواء اللحم على الفحم.


و أفضل تعليمات شواء اللحوم هي:


ـ اختيار اللحم قليل الدهن وإزالة قطع الدهن قدر الإمكان لأجل أمرين، الأول تقليل تناول الشحوم والثاني تقليل احتمال تكون المواد والغازات الضارة بفعل حرق الجمر للدهون عند سقوطه عليها.


ـ تقطيع اللحم قطعاً صغيرة قدر الإمكان كي ينضج بسرعة للتقليل من مدة تعرضه لحرارة الجمر ما أمكن أثناء الشواء ولتمكين التوابل وغيرها من التغلغل فيها والتفاعل معها لتطريتها وحمايتها، وفي هذا تصرح كثير من المصادر الطبية الغربية أن تقطيع الشرقيين للحم في الكباب هو أفضل بمراحل من الطريقة الغربية التي تقطع لحم «الستيك» للشواء كبيراً.


ـ تتبيل اللحم بالخل أو الليمون يقلل كثيراً من فرصة تفحمه أثناء الشواء. وفي تقرير إدارة الصحة والخدمات الإنسانية بالولايات المتحدة وفق نتائج دراسة مركز السرطان في هاواي فإن تتبيل ونقع لحم الشواء بمرق الترياكي الياباني المعروف يقلل بنسبة 67% من تكون المواد المسببة للسرطان. وأن مرق مزيج الكركم مع الثوم أثبت تقليل تكون مركبات الأحماض الأمينة مختلفة الأشكال المسببة للسرطان في لحم الشواء بنسبة 50% بخلاف تتبيله بالعسل الذي يزيد من تكونها. كما أن هناك بحثاً للدكتور «جون ويسبرجر» من مؤسسة الصحة الأميركية يؤكد أن مزج بروتينات فول الصويا مع أقراص البرجر يقلل من تكون المواد المسببة للسرطان فيها بنسبة 95%. كما أن خلط اللحم المفروم المعد لأقراص البرجر أو الكباب بالعصير الطازج لبعض الفواكه كالكرز أو الرمان يقلل من ظهور المواد هذه كذلك ولا ننسى الروزماري كما قلنا من قبل .


ـ استخدام الحطب أو الفحم النباتي وتجنب الفحم الصناعي الحجري، وذلك لعدة أسباب منها أن الحطب بالذات تصدر عنه في دخانه مواد طبيعية مضادة للأكسدة وهو ما تشدد على تأكيده المراجع الطبية، أما الفحم الحجري فتتطاير منه غازات سامة كما تقدم ودرجة حرارته أعلى من الحطب أو الفحم النباتي.


ـ لتقليل فرصة تكون المواد المسببة للسرطان هناك عدة أمور يحرص المرء عليها أثناء الشواء، أولاً: لو أمكن طهي اللحم قليلاً في فرن المايكروويف لتقليل مدة الشواء الزمنية والتأكد من نضج اللحم، الثاني: تقليل كمية الجمر المستخدم وإبعاده عن اللحم كي لا يتعرض لحرارة عالية، ثالثاً: تقليب اللحم بشكل متكرر أي لا يتجاوز البقاء أكثر من دقيقة في وضعية مباشرة مع حرارة الجمر، رابعاً: تجنب بقاء اللحم مدة طويلة فوق الجمر أثناء الشواء، خامساً: الحرص دوماً على تصفية اللحم وتجفيفه تماماً من الماء أو خلطة المرق التي نقعت فيه.


ـ الحرص دوماً على حماية قطع اللحم من حرارة الجمر المباشرة بوضع قطع من الخضر كالفلفل البارد أو الطماطم أو غيرها مما يفضله كل إنسان. إن وجود الخضر بما فيها من مواد مضادة للأكسدة وحمايتها لقطع اللحم يقلل من نشوء المواد المسببة للسرطان.


ـ تناول الخضر والفواكه الطازجة مع تناول لحم الشواء الناضج وكذلك شرب الشاي كلها تقلل من تأثير المواد الضارة على الجسم بعد تناول وجبة شواء اللحم.


إن احتمال الضرر من المواد المسببة للسرطان يقل كثيراً بإتباع الطرق الصحية في الشواء وهو ما يؤكد الحاجة إلى الاستفادة منها في تغذية الصغار والمراهقين على وجه الخصوص.

أفضل طرق تخزين اللحوم :

1) أن يحتفظ بها داخل أكياس مع الحرص على تفريغها من الهواء، لأن هناك بكتريا هوائية قد تلوث اللحم وتفقد صلاحيته... و أحذر أن يكون الكيس قد تم استخدامه من قبل... فهو يؤثر بشكل كبير علي مذاق اللحوم ورائحتها.


2) عدم وضعها بطريقة عشوائية داخل الأكياس مما يسبب الكثير من التعب عند استخراجها واستخدامها.


3) و لكي يتم تفكيك اللحم بعد استخراجه من الفريزر هناك عدة طرق يمكن إتباعها ، و ذلك إما بوضع اللحم في طبق لمدة 8 ساعات في الرف داخل الثلاجة حتى إذا ما تخلص من الماء الذي به عاد مرة أخري لامتصاصه ،وتعتبر هذه الطريقة هي الأفضل، كما يمكن وضع اللحم في الجو العادي لمدة 4 ساعات حتى يتم "فكه" مع مراعاة تغطية الإناء الموضوع فيه حتى لا يتعرض للميكروبات أو أن يوضع اللحم في إناء تحت ماء الصنبور الجاري وهنا يفقد اللحم جزءاً كبيراً من منافعه وفيتاميناته أو أن توضع قطع اللحم المجمدة في المايكرويف مباشرة، وعليك اختبار ما يناسب ظروفك ووقتك مع الالتزام بتحقيق صحة أفضل لأفراد أسرتك.


4) يجب أن تعرف كل ربة منزل احتياجاتها من اللحوم في اليوم فتقوم بتقسيمها حسب احتياجاتها في عبوات بالطريقة الصحيحة التي تضمن سلامتها وتضع "تكت" تكتب فيه نوع اللحم و استخداماته... ثم تحتفظ به في أكياس بلاستيكية بدلاً من الأطباق حتى لا تأخذ مكاناً كبيراً في فريزر الثلاجة يضطرها إلي التكديس الذي ينتج عنه عدم التجميد السليم للحوم مما يفقدها صلاحيتها.



2009/08/05

رمضان شهر الطعام ... للأسف !!!!!!!!!

قال معروف الرصافي :

أكبّ على الخِوان وكان خِفّا = فلمّا قام أثقله القيام
ووالَىِ بينها لُقماً ضِخاماً = فما مَرِئت له اللُقم الضخام
وعاجَل بلعَهنّ بغير مضغ = فهنّ بفيه وضع فالْتهام
فضاقّت بطنه ِشبعا وشالت = إلى أن كاد ينقطع الحزام
فأرسلت اللحاظ إليه شَزْراً = وقلت له روَيدك يا غلام
أرى اللقمات تأخذها حلالاً = فتدخل فاك وهي به حرام
قد انتضدت بجوفك مُفردات = تخلَّل بينها الداء العُقام
أتزدرد الطعام بغير مضغ = على أيام صحتك السلام
ألا أن الطعام دواء داء = به ابتُليَت من القِدم الأنام
فداوِ سَقام جُوعك عن كَفاف = فأكثار الدواء هو السَقام
وما أكل المطاعم لألتِذاذ = ولكن للحياة بها دوام
طعام الناس أعجب ما أحبّوا = فمنه حياتهم وبه الحِمام
يقودهم الزمان إلى المنايا = و ما غير الطعام لهم ِزمام
وأعجب منه أن الناس راموا = تنَوُّعه ألا بئس المرام
إذا أستَعصى القَفار عليك أكلاً = كفاك من القَراح له أدام
حَذارِ حذار من جَشَع فإني = رأيت الناس أجْشعها اللئام
وأغبى العالمين فتىً أكول = لفِطنَتِه ببِطنَتِه انهزام
ولو أني استطعت صيام دهري = لصمت فكان دَيدَنيَ الصيام
ولكن لا أصوم صيام قوم = تكاثر في فُطورهم الطعام
إذا رمضان جاءهم أعَدُّوا = مَطاعم ليس يُدركها انهضام
فإن وضح النهار طَوَوا ِجياعاً = وقد نهِموا إذا اختلط الظلام
وقالوا يا نهار لئن تُجِعنا = فإن الليل منك لنا انتقام
وناموا مُتْخَمين على امتلاء = وقد يتجَشّؤُون وهم نيام
فقل للصائمين أداء فرض = ألا ما هكذا فُرض الصيام

كل عام و أنتم بخير
شهر رمضان الكريم على الأبواب
المفترض و المعروف لكل الناس ، أن شهر رمضان المبارك هو شهر الصيام ، و لكن الملاحظ أنة تحول إلى شهر الطعام و ليس شهر الصيام .. للأسف !!!
ناهيك عن أنه فى أغلب بلادنا العربية أصبح شهر الفوازير و المسلسلات ، فهذا ليس موضوعنا .
سأتكلم عن الوضع عندنا فى مصر
قبل رمضان بشهر تقريباً تبدأ الأسرة المصرية فى شراء مستلزمات رمضان ، و ما ادراك ما هى مستلزمات رمضان
1 - الياميش ، و هو البندق و اللوز و الجوز (عين الجمل ) و جوز الهند ، و التين المجفف و القراصيا (البرقوق المجفف ) و المشمش المجفف ، و الزبيب و البلح أو التمر طبعاً .
2 – الحبوب ، و يتم تخزين كميات هائلة من الارز و المكرونة و الشعيرية و الدقيق ( الطحين ) و دقيق السميد
3 – اللحوم و الدواجن
4 – المشروبات الرمضانية : كالعرقسوس ، و التمر الهندى و قمر الدين (المشمش ) و الخروب و عصير المانجو ، و الكركدية .
5 – السكر : و هو العنصر الأساسى فى رمضان لعمل أطباق الحلويات المختلفة و تحلية العصائر و عمل الخشاف
6 – السمن و الزبد : للطهى و الحلويات
7 – البقول : خصوصاً الفول لزوم السحور
8 - الألبان و منتجاتها : الجبن بانواعها المختلفة لزوم السحور و اللبن الزبادى ، و هذة طبعاً لا يتم تخزينها و إنما يتم شراؤها بصفة يومية تقريباً خلال الشهر .
9 – الخضروات و الفاكهة : لزوم السلطة و الخضروات المطهية و الفاكهة للتحلية بعد التحلية بالحلويات !!!
10 – مستلزمات أخرى : مواد مساعدة مثل الطحينة و المسطردة و الكاتشب و المايونيز و الشاى و القهوة و التوابل المختلفة و شراء الفانيليا و البيكنج بودر و الكاسترد و الجيلى و كمية لا بأس بها من الكنافة و القطائف و البسبوسة لتجهيزها أثناء الشهر .

العام الماضى قمت بتحليل وجبة إفطار قدمتها لى أمى على الإفطار كان بها شوربة لسان عصفور غارقة فى الدسم ، لحم مشوى و كفتة لحم مشوية أيضاً ، و قطعة هائلة من مكرونة فرن بالبشاميل (بها لحم مفروم طبعاً ) ، و بطاطس محمرة ، و سلطة طحينة و سلطة خضراء (طبعاً بها صلصة فرنسية بالزيت و المسطردة )، و الحلو كان قطعة كنافة تكفى لإشباع عائلة كاملة ، و طبعاً قبل هذا كلة ، كان هناك كوب عملاق من الخشاف ( و هو كل ما ذكر فى بند الياميش ، منقوعاً فى اللبن الحليب ).

الحقيقة أنا نظرت إلى الأطباق على المائدة و قمت بإخراج تليفونى المحمول و صورت المائدة كاملة بكل محتوياتها ، و بعد الإفطار ، و بعد الإفاقة من حالة العته و التخلف العقلى التى تصيبنا بعد الإفطار دائماً ، أحضرت اللابتوب ، و قمت بإستجواب أمى كمحققين الشرطة عن المقادير المستخدمة فى تجهيز كل صنف من الأصناف و قمت بإدخال بيانات الوجبة لفرد واحد و تحليلها ، و يا لهول ما وجدت ، هل تتخيلون أن الوجبة الواحدة للشخص الواحد إحتوت على 2750 سعر حرارى !!!!!!!!!
وجبة واحدة بعد صيام يقارب 12 ساعة بها 2750 سعر حرارى ، أى أكثر من إحتياجات شخص بالغ فى يوم كامل .
نسبة الدهون كانت تقترب من 40% من السعرات الكلية !!!!!
مصيبة طبعاً
، إلى الأن لم نحسب وجبة السحور و ما قبلها من عصير و شاى و قهوة
و السحور فى مصر له طقوس يصعب تغييرها ، فيجب أن يحتوى على الفول المدمس بالزيت و البيض المسلوق و الجبن (نوعين على الأقل ) و الخيار و اللبن الزبادى و الخبز طبعاً ثم يختتم بالشاى أو الشاى بالحليب مع تناول قطعة أخرى من الحلوى الباقية من الإفطار .!!
و المحصلة النهائية ، لا يوجد عمل فى رمضان تقريباً ، اللهم إلا أطباء الباطنة و الجهاز الهضمى الذين ينتظرون قدوم هذا الشهر لزيادة دخلهم !!!!
و إصابة اكثر من نصف الصائمين بعسر الهضم ، و الحموضة ، و زيادة الوزن ، و بعض المحظوظين يخرجون من رمضان و معهم هدية و هى الإصابة بالبول السكرى !!!!
الغريب أن هذا كله يفترض أن يحدث عكسه تماماً فى رمضان فهو شهر الصوم ، أى الإمتناع عن الطعام نصف اليوم تقريباً ، و الصلاة و العبادات الزائدة كصلاة التراويح مثلاً (أى حرق سعرات حرارية أكثر ) و لكن نخرج من الشهر الكريم الفضيل المبارك ، سهر العبادات و الصوم ، ب 4 – 6 كيلوجرامات زيادة فى شهر واحد ، و فقدان مدخراتنا التى أضعناها فى شراء الياميش ( كيلو البندق 45 جنية – كيلو عين الجمل المقشر 65 جنية .. على سبيل المثال )
إنتظروا !!!!
لم ينته الامر بعد
فبعد رمضان يأتى العيد ، و عيد الفطر له طقوسه ، ( كعك و بتيفور ، و غريبة ، و بسكويت ) و المزيد من الأموال المفقودة و المزيد من الكيلوجرامات المكتسبة فى الوزن ، و لا عزاء لأخصائيين التغذية .
الجميع- حسب الموروث الاجتماعي المصرى - يصرّون على تكريم الشهر الفضيل بالمزيد من الولائم والطعام و(تبييض الوجه) مع الأقارب والأصدقاء ؟!.. أوليس شهر رمضان شهر التواصل والتوادد والرحمة؟!.. وهذه المعاني والأهداف النبيلة لاتقاس بكمية الطعام ونوعيته ؟!.. أيها الأعزاء؛ تهاني لكم بحلول هذا الشهر الكريم مع دعوة من القلب - لنا جميعاً - بأن يكون رمضان شهر عبادة ومحبة ورحمة كما أراد له الله أن يكون.. و إرحمونا و إرحموا أنفسكم يرحمكم الله .

2009/07/03

برنامج diets mobisystem أخر إصدار و معرب



كنت قد رفعت لكم من قبل هذا البرنامج
لكن هذا إصدار جديد
و المفاجأة أنة معرب أيضاً

البرنامج لأخصائيين التغذية
و للمهتمين بتنظيم وجباتهم و مراقبة سعراتهم الحرارية


MobiSystems Diets v2.05.1 s60v3 SymbianOS9.1 arabic mEnPDA

-------------
MobiSystems Diets





Why wait? Start Losing Weight Today Powerful diet and weight management software from Mobile Systems MobiSystems® Diets is specially designed to facilitate your dieting and life-style needs on the go. Do you need to lose weight, get in shape, or simply watch what you eat? MobiSystems Diets enables you to set up a weight loss program and begin the journey towards the body you want.
Will Help You to Get and Stay on Track In four intuitive steps users can specify body profile and weight objective and start a healthier nutrition. Based on user profile the program recommends weight goal and calorie intake plan.


Define User Profile Input your personal information - height, weight, age, activity, and gender. MobiSystems Diet will automatically calculate the calories you burn during the day.

Set Weight Goal Set a weight loss or gain goal by specifying aimed weight and target date. Now you are ready to start monitoring your progress with charts and graphs.

Keep Track of Your Meals Record everything you eat. With MobiSystems Diet you will always know where you stand and have nutritional information of the foods you have eaten for the day according to the set weight loss program.

Always Know Where You Stand Make regular check-ins to track your intake for the day. Diets allows you to check your status not only for the current day but also for each day since your have started a diet.

Important Thousands of Basic Foods The program can also be used as a reference tool for the nutrient content of foods and help users in making knowledgeable decisions what to eat. Diets comes with an extensive editable foods base of over 6,500 items categorized in 24 basic groups. For each food item is kept information about the calorie, fats, proteins, carbohydrates and fiber.

Diets 5 are empowered with the National Nutrient Database for Standard Reference, release 17 that is developed by the Nutrient Data Laboratory (NDL) of the U.S. Department of Agriculture, Agricultural Research Service. The NDL and its predecessor organizations in USDA have been compiling and developing food composition databases for over a century. NDL has an interdisciplinary staff composed of nutritionists, dietitians, food technologists, and computer specialists.


Diets is specially designed to facilitate your dieting and life-style needs on the go. Do you need to lose weight, get in shape, or simply watch what you eat? MobiSystems Diets enables you to set up a weight loss program and begin the journey towards the body you want.



لتسجيل البرنامج

(الرقم السري)



32454
ثم
18327

التحميل

2009/06/06

التغذية العلاجية المتكامله لعلاج الأنيميا

عندما يحدث نقص فى تكوين كرات الدم الحمراء ، أو زيادة فى معدل تكسير كرات الدم الحمراء ، يمكن أن نطلق على هذة الحالة ، لفظ أنيميا Anemia .
و الخطأ الشائع عند الكثيرين هو أنه لعلاج الأنيميا يجب التركيز على تناول عنصر الحديد للشفاء من الأنيميا .
إلا أننا يجب أن نوضح أن مجرد الإهتمام بتناول الأغذية الغنية بالحديد ( سواء كانت حيوانية ، أو نباتية ) ، لن يكون فعالاً بمفردة فى مقاومة الأنيميا و المساعدة على علاجها .


و يرجع ذلك إلى أن تكوين هيموجلوبين الدم ، يحتاج إلى تكامل وجود عناصر أخرى و هى :
فيتامين B2 و فيتامين B12 و حمض الفوليك ، و فيتامين C، و الحديد و النحاس و الزنك معاً فى الوجبات اليومية .

و يمكننا أن نطلق عليهم ( العظماء السبعة) .

تواجد حمض الفوليك مع فيتامين B12 : ضروري لإنتاج البروتينات النوويه اللازمة لإكتمال تكوين كرات الدم الحمراء . كما أن وجود فيتامين B12 ضرورى ليتمكن الجسم من بدء الإستفادة الحيوية من فيتامين حمض الفوليك .

معدن الزنك نقصة يتسبب فى خفض معدل التحليل المائى لحمض الفوليك فى الأمعاء ، فتنخفض إستفادة الجسم منه .

فيتامين B2 و معدن النحاس يتداخلان معاً لزيادة إمتصاص الجسم للحديد ، كما أن النحاس أيضاً له تداخلة الإيجابى مع الحديد لتكوين الهيموجلوبين .

و فيتامين C يساعد أيضاً على زيادة إمتصاص الحديد فى الجسم .

و على ذلك فيجب أن نعرف ما هى المواد الغذائية المحتوية على هذة العناصر :

فيتامين B2 : اللحوم الخفيفة، البيض، المكسرات، البقوليات، الخضروات ذات الأوراق الخضراء، الالبان، الحليب. في العادة يتم تدعيم الخبز والحبوب بفيتامين بي 2. يجب الحذر من تخزين الغذاء في أواني زجاجية معرضة للشمس و ذلك لكون فيتامين بي 2 يفكك بسبب التعرض الى الضوء.

فيتامين B12 : تعتبر الأطعمة المستخرجة من الخميرة غنية بالفيتامين، بالإضافة إلى اللحوم، والأسماك، والدجاج، والبيض، والكربوهيدرات غير المكررة مثل خبز القمح الكامل، والحبوب المدعمة

حمض الفوليك : ويوجد في معظم الأطعمة خاصة الخضراوات الفواكه ومنتجات الحبوب واللحوم والعدس والفول والبندق

فيتامين C : ويمكن الحصول على فيتامين سي من خلال تناول الخضروات والفاكهة مثل : الحمضيات ( الليمون و البرتقال و اليوسفى و المانجو )، والطماطم ، والخضراوات الخضراء، والملفوف ( الكرنب) ، والقرنبيط، والجوافة، والفراولة ، والفلفل الأخضر الحلو.

النحاس : يوجد في الحليب المبستر ، الدجاج ، البيض ، السمسم ، كبد و كلية الحيوان ، بذر دوار الشمس ، نخالة الحبوب ، بذر اليقطين ( القرع العسلى أو اللب الأبيض ) ، الجوز ، المحار البحرية ، الفتسق ،السوداني ، اللوز ، سمك التونا ، القمح الكامل ، جوز الهند ، المشمش المجفف ، الجمبرى (الربيان- القريدس ) ، المشمش و البرقوق المجففان ، الجبنة ، العدس ، التين المجفف ، الحليب ، الفاصوليا ، البلح ، البازلاء ، الشوكولا ، المكسرات

الزنك : المنتجات الحيوانية بالدرجة الأولى ( لحوم البقر الحمراء و لحم الضأن) ثم البيض و السمك و اللبن و الحبوب - - - وللتفصيل أكثر نذكر : القمح ، نخالة الذرة ، المحارات البحرية ، السمسم ، يذر اليقطين ( القرع العسلى – اللب الأبيض ) ، الفتسق السوداني ، بذر دوار الشمس ، الحليب ، الجبنة ، كبد البقر ، اللوز ، الجوز ، الدجاج ، البيض ، اللبن الزبادي ، المكسرات ، البقوليات

الحديد : اللحوم ، الاكباد ( كبد الحيوان ) ، الكلى ، المشمش ، التفاح ، السبانخ ، البقدونس ، الكرفس ، الخس ، الخرشوف ، نخالة الذرة ، طحين البطاطا ، بذر القرع ، السمسم ، نخالة الحبوب المختلفة ، القمح ، عشبة القمح ، بذر دوار الشمس ، السمك ، الشعير ، قلب الحيوان ، المشمش المجفف ، بيض البط ، اللوز ، لحم الغزال ، التين الشوكى ، الحمص ، البصل ، الموز الطماطم ، البلح ، التين ، الخوخ ، الزبيب ، العسل الاسود ، خميرة البيرة ، فول الصويا .

أمثلة للتداخلات الغذائية المتكامله لعلاج الأنيميا :

1 – أغذية المنتجات الحيوانية : تناول الكبد البقرى و كبد الدجاج فى الوجبات كلما أمكن ، لإحتوائهما على حمض الفوليك و B12 و B2 و الحديد و انحاس و الزنك معاً .
و تناول البيض مسلوق أو مقلى مع البنجر المطبوخ معه ، و كذلك تناول الفول السودانى و اللب الأبيض بعد وجبة البيض .
2 - كثرة تناول اللوبيا الجافة المطبوخة ، و العدس ، و الفاصوليا الجافة المطبوخة ، و السبانخ المطبوخة بالحمص ، و الملوخية و الرجله المطبوخة بالحمص ، مع إضافة القليل من اللحوم و منتجاتها ، أو الدواجن و منتجاتها لزيادة قدرة الجسم على الإستفادة من الحديد و تعزيز عملية امتصاصه .
3 – إضافة عصير الليمون الطازج ، و قليل من اللحم المفروم ، كلما أمكن ذلك على الفول المدمس .
4 - تناول كوب من عصير البرتقال أو الليمون مع كل وجبة
5 – تناول البقدونس ( يفضل إضافتة إلى جميع أنواع اللحوم ) و الجرجير و الطماطم و المانجو و البطيخ و الكنتالوب و التين الشوكى و اليوسفى بكثرة .
6 – مشروب حمص الشام مع إضافة عصير الليمون إليه
7 – إستخدام الحمص فى الطبخ ( مع السبانخ و الكوسة و الرجله و الكشرى ) و إضافتة إلى سلطة الطحينة .

2009/04/10

الإرشادات الغذائية للوقاية و العلاج من الخراريج و الدمامل

عندما يتجمع الصديد فى الأنسجة و الاعضاء المختلفة فى الجسم بسبب العدوى ، ينتج عن ذلك الإصابة بالخراريج و الدمامل . و الخراريج من الممكن ان تكون إما خارجية أو داخلية و من الممكن ان تنتج من جرح او من قلة المناعة او قلة المقاومة للعدوى . و من الممكن أن يتكون الخراج فى المخ أو الرئة أو الأسنان و اللثة ، و تحت الإبط ، و جدار البطن ، و القناة الهضمية ، و الأذن و الصدر و الكليتين و الكبد و البروستاتا و المستقيم ، و أجزاء أخرى من الجسم .
العدوى المحدثه للخراج من الممكن أن تكون إما بكتيرية ، أو فيروسيه ، أو طفيلية ، أو فطرية .
و المنطقة المصابة بالخراج من الممكن أن تكون متورمة ، ملتهبة ، ساخنة ، حمراء ، و حساسة .
و المريض من الممكن أن يشعر بالتعب ، فقدان الشهية ، نقص الوزن ، و ربما الحمى ، و فى الحالات المتقدمة ، يمكن أن يحدث تسمم فى الدم لا قدر الله .
و الخراج إذا تم تناول علاج له يجب أن يبدأ فى إظهار التحسن ، خلال أيام قليلة ، و إذا لم يتم التحسن فإن ذلك قد يدل على مشاكل فى الجهاز المناعى .
و عامة فالخراج هو علامة على أن الجسم يحاول التخلص من الملوثات المصاب بها .

و ربما لا يعرف البعض أن التغذية تلعب دوراً مهماً فى الوقاية و علاج الخراريج ، و يتم تحقيق ذلك بإتباع هذة الإرشادات الغذائية :
• تناول الأناناس يومياً ، فالأناناس غنى جداً بالبروملين ، و هو إنزيم يقاوم الإلتهاب .
• من الاعشاب المفيد تناولها لتنقية الدم من السموم و علاج الكثير من الأمراض المترتبة على ذلك هى عشبة الأرقطيون burdock ، الشطة و الفلفل بأنواعة ، و الهندباء البرية أو الطرخشون ، و هذة النباتات يجب مراعاة تناول أى نوع منها يومياً .
• يجب الإهتمام بإدراج البصل و الثوم فى الوجبات يومياً ، لإحتواءهم على الكبريت ، و هم بهذا يعملون على الوقاية من الإصابة بالخراريج ، و كذلك المساعدة على العلاج .
• شاى الكاموميل مفيد جداً فى علاج خراريج الأسنان ، فيجب شرب كوب منه 3 أو 4 مرات يومياً ، و إذا كان الوجة متورماً فيمكن عمل كمادات على الوجة من شاى الكاموميل الدافئ مرتين يومياً لمدة من 5 إلى 10 دقائق .
• شرب الماء المقطر مع عصير الليمون الطازج المحلى بالعسل .
• إضافة أعشاب البحر إلى الطعام ، للإستفادة من أملاحها النافعة .
• صيام السوائل لمدة 24 ساعة ، و هو الصيام عن تناول أى طعام إلا العصائر الطازجة فقط .
• تحلية المشروبات المتناولة بعسل النحل للإستفادة من قدراتة الشفائيه .
• دهان المناطق الخارجية بالعسل مفيد جداً فى القضاء على الخراريج .
• إذا كان العلاج موصوف به مضادات حيويه ، فيجب إمداد الجسم بالأطعمة الغنية بمجموعة فيتامين B المركب و توجد فى الحبوب الكاملة أو المطحونة بدون نخل ( غير منزوعة القشر ) - البقول - المكسرات - الكبد - لحم البقر - الخميرة - السمك - اللبن - معظم الخضراوات .
• الإهتمام بتناول الأطعمة الغنية بالزنك فهو مفيد للجهاز المناعى ، و لجميع أمراض الجلد ، و يتوفر الزنك فى المكسرات و اللب الأبيض و لب عباد الشمس ، و المحار و البيض و الخبز و السمك و اللحوم .
• تناول الأطعمة الغنية بفيتامين C فهو مفيد فى إصلاح الأنسجة التالفة ، و يوجد فى الموالح ( ليمون ، برتقال ، مانجو ) و الجوافة ، و الطماطم ، و الفلفل الأخضر و جميع الخضروات الورقية .

و أخيراً للمساعدة على الشفاء فإنة يجب الإهتمام بالراحة ، و شرب الكثير من السوائل ، و النظافة و غسل المناطق المصابة ( إذا كانت خارجية ) مع تغيير الضمادات .

2009/04/01

ما هو الفرق بين المؤشر الجلايسيمى glycemic index و الحمل الجليسيمى glycemic load

المؤشر الجلايسيمى Glycemic Index يستخدم لقياس مدى قدرة أنواع الطعام المختلفة على رفع سكر جلوكوز الدم ، و هو عبارة عن رقم يدل على سرعة تحول الأطعمة الكربوهيدراتية إلى سكر جلوكوز ، و إذا زاد ال GI عن 70 فهو مرتفع ، و من 55 إلى 70 هو متوسط ، و أقل من 55 يعتبر منخفض ، و المرتفع يعنى أنة سوف يحدث إرتفاعاً كبيراً فى سكر الدم فى خلال وقت معين ،و إذا كان الرقم منخفض ، فهذا يعنى أنة سيحدث إرتفاعاً طفيفاً فى سكر الدم




أما الحمل الجلايسيمى Glycemic Load فهو مصطلح تابع للمؤشر الجليسيمى ، و هو يستخدم لتوضيح تأثير تناول النشويات على إرتفاع نسبة جلوكوز الدم ، حيث أن ال GL مرتبط أساساً بكمية النشويات التى سوف تتحول إلى جلوكوز ، فهناك أطعمة يكون المؤشر الجليسيمى GI بها عالى أى أنها ترفع نسبة سكر الدم بسرعة ، لكن الحمل الجليسيمى GL لها قليل لأن هذا الطعام ملئ بالماء مثلاً ،أى أن من يتناول هذا الطعام لا يحصل منه على سعرات حرارية عالية ، و المثال الواضح على هذا هو البطيخ .
و يعتبر الحمل الجليسيمىGL عالى إذا كان أعلى من 20 ، و متوسط إذا كان من 10 - 20 ، و منخفض اذا كان أقل من 10 .

و يتم حساب GI و GL طبقاً للمعادلات الأتية:

GL = GI * carbohydrates(grams) / 100

و نعكس المعادلة

GI = GL *100 /carbohydrates(grams)



وبالرغم من أهمية المؤشر الجلايسيمي كوسيلة للتحكم فى مستويات السكر في الدم إلا أنها ليست سهلة الاتباع للأسباب التالية:
1- قلة المعلومات المتعلقة بالمؤشر الجلايسيمي: فهناك 5% فقط من الأطعمة قد تم تحديد مؤشرها الجلايسيمي. وبالإضافة إلى ذلك فإن أنواعاً من نفس الطعام قد يختلف مؤشرها الجلايسيمي باختلاف أنواعها أو أصنافها مثل بعض الفواكة . ولذلك ليس بالإمكان دائماً تقدير مؤشر طعام ما من نوعه أو تركيبته. وهذا يعني انه يجب قياس كل طعام لتحديد مؤشره بدقة، وهذا يتطلب وقتا وجهدا وتكلفة. بالإضافة إلى أن العاملين في هذا المجال قليلون مقارنة بآلاف الأنواع من الأطعمة الجديدة التي تنتجها مصانع الأغذية كل عام.
2- الاختلافات الكبيرة في قياسات المؤشر الجلايسيمي: فعلى الرغم من وجود قوائم قياسات لأنواع متعددة من الأطعمة إلا أنها غير دقيقة لأنها تشكل متوسطات لقياسات متعددة لانواع متعددة من نفس الطعام. وليس هناك خطأ في ذلك، ولكن النتائج الفعلية للطعام قد تختلف بشكل كبير. فمثلاُ، يتراوح قياس مؤشر البطاطس التي يميل لون قشرتها إلى الوردي والمطهوة بالفرن بين 56وَ 111وهذه نسبة اختلاف كبيرة. كما أن مؤشر نفس النوع يختلف باختلاف درجة نضجها فكلما نضجت ازدادت نسبة النشويات فيها. وهذه الاختلافات تجعل طريقة قياس المؤشر غير أكيدة.
3- تأثير طريقة إعداد الطعام على مؤشره الجلايسيمي:وهذه مشكلة تؤثر على مصداقية هذا القياس، ولكن كقاعدة عامة تؤثر درجة تعرّض أي طعام للتصنيع على مؤشره الجلايسيمي، فعمليات مثل الطبخ او الفرم ترفع المؤشر لأنها تجعل عملية هضمه أسرع وأسهل.فمثلاً سلق المكرونة لمدة 15دقيقة بدلاً من عشر دقائق يرفع من معدلها الجلايسيمي.
4- تأثير خلط الطعام مع غيره من الأطعمة تؤثر على مؤشره الجلايسيمي: عادة ما يستهلك الإنسان غذاء يتألف من أنواع متعددة من الاطعمة، فإضافة الأطعمة الغنية بالألياف او البروتينات أو الدهون إلى الطعام النشوي يخفض عادة من المؤشر الكلي للوجبة. ولكن هذا قد يسبب الارباك لأن طعام مثل البيتزا يعتبر مرتفع المؤشر الجلايسيمي على الرغم من كمية النشويات القليلة فيه مقارنة بكميات البروتينات والدهون.
5- الفروق الفردية في الاستجابة لارتفاع السكر في الدم:يختلف الأفراد في استجابة أجسامهم للنشويات، كما قد يختلف هضم نفس النوع من النشويات لدى نفس الفرد باختلاف ساعات النهار، وأخيراً يختلف الافراد في كمية الإنسولين التي تفرزها أجسامهم استجابة للأطعمة.
6- الاعتماد على المؤشر الجلايسيمي والحِمل الجلايسيمي قد يؤدي إلى زيادة استهلاك الطعام: فمعرفة الإنسان بهما قد تزيد من استهلاكه للدهون وللسعرات الحرارية بشكل عام. وكمثال على ذلك نقارن بين التفاحة التي وزنها 138جراماً والتي مؤشرها 38وحِملها الجلايسيمي 6والتي توفر 16جراماً من النشويات والتي تعتبرمنخفضة المؤشر. وبين 4 أقات من اللوز السوداني وزنها أقل من التفاحة ومؤشرها الجلايسيميى الذي يبلغ 14أقل من مؤشر التفاحة وحِملها الذي يبلغ 2اقل من حِمل التفاحة. وبناءً على هذه المعلومات قد يبدو أن اختيار اللوز السوداني افضل من اختيار التفاحة، ولكن ملاحظة السعرات الحرارية في كليهما تدل على أن في التفاحة 72سعرة حرارية بينما في اللوز أكثر من 500سعرة حرارية .